• عدد المشاهدات : 1471    
  • News
  • 27 February 2024

مستقبل ماوريسيو بوتشيتينو


يجد ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني لتشيلسي، نفسه أمام مستقبل غامض بعد خسارة فريقه المخيبة للآمال أمام ليفربول في نهائي كأس كاراباو. مع تزايد الضغوط والتأهل لكرة القدم الأوروبية أصبح عاملا محوريا، تلوح الأسئلة حول فترة ولاية الأرجنتيني في ستامفورد بريدج. على الرغم من توقيع عقد لمدة عامين في الصيف الماضي، مع وجود خيار لمدة ثالثة، ظهرت شكوك بشأن استعداد تشيلسي لتمديد شراكته مع بوكيتينو. أدت الهزيمة الأخيرة على ملعب ويمبلي إلى تكثيف التكهنات المحيطة بمنصبه كمدرب رئيسي على المدى الطويل. في حين لم يكن هناك رد فعل فوري على الخسارة، فإن مسؤولي تشيلسي يراقبون الوضع عن كثب الآن، خاصة وأن النادي يهدف إلى تأمين كرة القدم الأوروبية للموسم المقبل. وقد وفر الارتفاع الأخير في النتائج، بما في ذلك الأداء الملحوظ ضد خصوم من الدرجة الأولى، لحظات من التفاؤل وسط حالة عدم اليقين. ومع ذلك، يواجه بوكيتينو منعطفًا حرجًا في الموسم، حيث تنتظره مباريات محورية قد تحدد مستقبله في النادي في النهاية. يضيف سعي تشيلسي للتأهل الأوروبي أهمية إضافية لهذه المباريات القادمة، حيث من المحتمل أن يقدم كأس الاتحاد الإنجليزي شريان حياة إذا استمر مستوى الدوري في التقلب. ومن المثير للاهتمام أن مصادر قريبة من ملكية تشيلسي تكشف أن النادي قد بدأ بالفعل في النظر في المرشحين المحتملين ليحلوا محل بوكيتينو إذا قرروا الانفصال. ومن بين الأسماء المتداولة روبن أموريم لاعب سبورتنج لشبونة، على الرغم من أن تأمين خدماته قد يكون أمرًا صعبًا نظرًا لخياراته البارزة. وفي حين لا توجد خطط فورية لإقالة بوكيتينو في منتصف الموسم، إلا أن تراجع النتائج قد يؤدي إلى إعادة تقييم الوضع. وتحرص إدارة تشيلسي على إجراء مراجعة شاملة في نهاية الموسم، مع الأخذ في الاعتبار عوامل مختلفة بما في ذلك علاقة المدرب بالجماهير وملكية النادي. على الرغم من التدقيق الأخير في تفاعلات بوكيتينو وتعليقاته بعد المباراة، تشير المصادر إلى أنه لم يكن هناك أي ازدراء متعمد تجاه المالك المشارك تود بوهلي في ويمبلي. وعلى نحو مماثل، أسيء تفسير تصريحات بوكيتينو بشأن اللعب على ركلات الترجيح، حيث أكد المدرب على إرهاق فريقه بدلاً من اتباع استراتيجية متعمدة. وبينما يمر تشيلسي خلال هذه الفترة من عدم اليقين، ستتجه كل الأنظار نحو بوكيتينو وقدرته على توجيه الفريق نحو النجاح على أرض الملعب. من المتوقع أن تكون الأسابيع المقبلة حاسمة في تحديد مسار فترة ولايته في ستامفورد بريدج.


 

اجدد وافضل الاخبار

Loading…